قصة مسلسل الشارع اللي ورانا.. حكايات من أزمنة مختلفة

عند مشاهدة إحدى حلقات مسلسل «الشارع اللى ورانا»، الذي بدأ عرضه الأسبوع الماضي على شبكة قنوات CBC، تجد أن شعور الخوف هو الأكثر سيطرةعليك نظرًا للتفاصيل المريبة للقصر.
تحرير:ريهام عبد الوهاب ٢٦ مارس ٢٠١٨ - ٠٥:٠٢ م
 مسلسل الشارع اللي ورانا
مسلسل الشارع اللي ورانا
داخل قصر كبير يبدو أنه مهجور بلا حياة أو روح؛ تشعر بمجرد فتح بابه أنك دخلت بؤرة زمنية مختلفة، فمن داخله ينبعث ضوء ليس له آخر وكأنك بالنهار، ولكن من الخارج يحيط به الظلام من كل اتجاه فلا يوجد حوله شيء، سوى ورق شجر ذابل، ودخان منبعث جعل الرؤية من حوله ضبابية، وهناك رجل كبير في السن يقف على مسافة بعيدة من هذا القصر يحمل فى يده فأسا يجمع به أوراق الشجر الذابلة هيأته تبدو وكأنه رجل غير متزن عقليًا عينا تحمل كلامًَا كثيرًا وأسرارًا لا يعرفها سواه وصاحبة القصر، فدوره هو حماية القصر من أي شخص غريب يحاول الاقتراب منه.
عند مشاهدة إحدى حلقات مسلسل «الشارع اللى ورانا»، الذي بدأ عرضه الأسبوع الماضي على شبكة قنوات CBC، تجد أن شعور الخوف هو الأكثر سيطرةعليك نظرًا للتفاصيل المريبة للقصر الذي تملؤه التماثيل من الداخل ويغلب عليه التراث الفرعوني وحكايته الغريبة التي تبدو غامضة للمشاهدين حتى الآن، فمن هؤلاء الأشخاص